وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا

محاولات رسخانيه

wpid-اللهم-احفظ-بلاد-المسلمين.jpg.jpeg

مالي ومال الحال، قد طال الأمد،
هذه مدائننا، وقد ضاقت بنا كل الرغد،
  كم من بيوت فاخره كانت لنا اكبر قصد،
  واليوم صارت خاويه وحشة من الدم والصديد،
  هذه هي الدنيا، وهذا هو صداها يا عرب.
  قوموا وعودوا للذي أنشاء لكم كل الزبد،
  وإنسوا فوارقكم وعضوا بالنواجد والهِمم،
  باقوى حبال العزم والعزه وهو أقوى  سلب،
  حبلً قويً خالياً من كل عيبً او نصب،
  ذاك الذي قد جاء بأسمه في سطور ابلغ كُتُب..
قال تعالى
 بعد أعوذ باللّٰهِ من الشيطان الرجيم

{وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ
وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا
وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ
كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ}
[آل عمران : 103]

فأين نحن وما دورنا؟!؟

هناك سال من المفروض أن نسأله أفسنا:

ماذا عملت من أجل الوطن؟!؟!

قال لي أخي يومً بان اليمن سوف تعلن إفلاسها!!!

مما جعلني ( اُطنن ) يعني اُفكر في يمن أعطى الكثير ولم نعطيه حتى القليل!!!

حلبو خيرات البلاد ومع ذلك أعطى بلا حدود!؟!؟

نبحث عن بلدٍ سعيد ولا نفكر كيف نكون نحن صانع هذه البلد!!

كان من أمتع الأوقات في صنعاء القديمه ساعات أمضيتها  مع (الشيبات) كبار السن، يحكون قصص اليمن قبل الثوره، وترى المتعه والسعاده في وجههم وهم يتغنون بما كانت عليه البلاد!!!

كانوا في مرض وجهل و تردي في جميع اوجه الحياه .

لاكن لم يتكلموا عن هذا بل كانوا يتكلمون عن الأمن والرخاء والنعيم والبساتين والخيرات !!!!

عجبً لما كانوا فيه من سعاده بدون كهرباء ولا سيارات ولا مستشفيات ولا ساتليت ولا افون وجلكسي  وووووووووو

فما هي السعاده؟!؟
وماذا قدمنا له؟!؟

When Muslims Work Together

Alsalam Alikom Warahmat Allah

I was amazed with this workshop that the brothers in Dallas did. What is so fascinating about it is that it works in every Masjid. I was in that masjid for years and now I have been part of different masjid and it is amazingly similar in every aspect.

With that being said, I will let you watch the vidoes and May Allah guide us all to truth and keep us on the straight path.
Ameen.

Notes: the vides will play the next part automatically, and to go to next part by clicking on the link above that said play list or clicking here

في القدس

[media id=65 width=580 height=380] 

مرَرْنا عَلى دارِ الحبيب فرَدَّنا                 عَنِ الدارِ قانونُ الأعادي وسورُها

فَقُلْتُ لنفسي رُبما هِيَ نِعْمَةٌ                   فماذا تَرَى في القدسِ حينَ تَزُورُها

تَرَى كُلَّ ما لا تستطيعُ احتِمالَهُ              إذا ما بَدَتْ من جَانِبِ الدَّرْبِ دورُها

وما كلُّ نفسٍ حينَ تَلْقَى حَبِيبَها              تُسَرُّ ولا كُلُّ الغِيابِ يُضِيرُها

فإن سرَّها قبلَ الفِراقِ لِقاؤُه                  فليسَ بمأمونٍ عليها سرُورُها

متى  تُبْصِرِ القدسَ العتيقةَ مَرَّةً                فسوفَ تراها العَيْنُ حَيْثُ تُدِيرُها 

 

في القدسِ، بائعُ خضرةٍ من جورجيا برمٌ بزوجته

يفكرُ في قضاءِ إجازةٍ أو في في طلاءِ البيتْ

في القدس، توراةٌ وكهلٌ جاءَ من مَنْهاتِنَ العُليا

يُفَقَّهُ فتيةَ البُولُونِ في أحكامها

في القدسِ شرطيٌ من الأحباشِ يُغْلِقُ شَارِعاً في السوقِ،

رشَّاشٌ على مستوطنٍ لم يبلغِ العشرينَ،

قُبَّعة تُحَيِّي حائطَ المبكَى

وسياحٌ من الإفرنجِ شُقْرٌ لا يَرَوْنَ القدسَ إطلاقاً

تَراهُم يأخذونَ لبعضهم صُوَرَاً

مَعَ امْرَأَةٍ تبيعُ الفِجْلَ في الساحاتِ طُولَ اليَومْ

في القدسِ دَبَّ الجندُ مُنْتَعِلِينَ فوقَ الغَيمْ

في القدسِ صَلَّينا على الأَسْفَلْتْ

في القدسِ مَن في القدسِ إلا أنْتْ

 

وَتَلَفَّتَ التاريخُ لي مُتَبَسِّماً

أَظَنَنْتَ حقاً أنَّ عينَك سوفَ تخطئهم، وتبصرُ غيرَهم

ها هُم أمامَكَ، مَتْنُ نصٍّ أنتَ حاشيةٌ عليهِ وَهَامشٌ

أَحَسبتَ أنَّ زيارةً سَتُزيحُ عن وجهِ المدينةِ يابُنَيَّ

حجابَ واقِعِها السميكَ لكي ترى فيها هَواكْ

في القدسِ كلًّ فتى سواكْ

وهي الغزالةُ في المدى، حَكَمَ الزمانُ بِبَيْنِها

ما زِلتَ تَرْكُضُ إثْرَهَا مُذْ وَدَّعَتْكَ بِعَيْنِها

رفقاً بِنَفسكَ ساعةً إني أراكَ وَهَنْتْ

في القدسِ من في القدسِ إلا أَنْتْ

 

يا كاتبَ التاريخِ مَهْلاً،

فالمدينةُ دهرُها دهرانِ

دهر مطمئنٌ  لا يغيرُ خطوَه وكأنَّه يمشي خلالَ النومْ

وهناك دهرٌ، كامنٌ متلثمٌ يمشي بلا صوتٍ حِذار القومْ

 

والقدس تعرف نفسها،

إسأل هناك الخلق يدْلُلْكَ الجميعُ

فكلُّ شيئ في المدينةِ

ذو لسانٍ، حين تَسأَلُهُ، يُبينْ

 

في القدس يزدادُ الهلالُ تقوساً مثلَ الجنينْ

حَدْباً على أشباهه فوقَ القبابِ

تَطَوَّرَتْ ما بَيْنَهم عَبْرَ السنينَ عِلاقةُ الأَبِ بالبَنينْ

 

في القدس أبنيةٌ حجارتُها اقتباساتٌ من الإنجيلِ والقرآنْ

في القدس تعريفُ الجمالِ مُثَمَّنُ الأضلاعِ أزرقُ،

 فَوْقَهُ، يا دامَ عِزُّكَ، قُبَّةٌ ذَهَبِيَّةٌ،

 تبدو برأيي، مثل مرآة محدبة ترى وجه السماء مُلَخَّصَاً فيها

تُدَلِّلُها وَتُدْنِيها

تُوَزِّعُها كَأَكْياسِ المعُونَةِ في الحِصَارِ لمستَحِقِّيها

إذا ما أُمَّةٌ من بعدِ خُطْبَةِ جُمْعَةٍ مَدَّتْ بِأَيْدِيها

وفي القدس السماءُ تَفَرَّقَتْ في الناسِ تحمينا ونحميها

ونحملُها على أكتافِنا حَمْلاً

إذا جَارَت على أقمارِها الأزمانْ

 

في القدس أعمدةُ الرُّخامِ الداكناتُ

كأنَّ تعريقَ الرُّخامِ دخانْ

ونوافذٌ تعلو المساجدَ والكنائس،

أَمْسَكَتْ بيدِ الصُّباحِ تُرِيهِ كيفَ النقشُ بالألوانِ،

وَهْوَ يقول: “لا بل هكذا”،

فَتَقُولُ: “لا بل هكذا”،

حتى إذا طال الخلافُ تقاسما

فالصبحُ حُرٌّ خارجَ العَتَبَاتِ لَكِنْ 

إن أرادَ دخولَها

 فَعَلَيهِ أن يَرْضَى بحُكْمِ نوافذِ الرَّحمنْ

 

في القدس مدرسةٌ لمملوكٍ أتى مما وراءَ النهرِ،

باعوهُ بسوقِ نِخَاسَةٍ في إصفهانَ  لتاجرٍ من أهلِ بغدادٍ أتى حلباً  فخافَ أميرُها من زُرْقَةٍ في عَيْنِهِ اليُسْرَى،

 فأعطاهُ لقافلةٍ أتت مصراً، فأصبحَ بعدَ بضعِ سنينَ غَلاَّبَ المغولِ وصاحبَ السلطانْ

 

في القدس رائحةٌ تُلَخِّصُ بابلاً والهندَ في دكانِ عطارٍ بخانِ الزيتْ

واللهِ رائحةٌ لها لغةٌ سَتَفْهَمُها إذا أصْغَيتْ

وتقولُ لي إذ يطلقونَ قنابل الغاز المسيِّلِ للدموعِ عَلَيَّ: “لا تحفل بهم”

وتفوحُ من بعدِ انحسارِ الغازِ، وَهْيَ تقولُ لي: “أرأيتْ!”

 

في القدس يرتاحُ التناقضُ، والعجائبُ ليسَ ينكرُها العِبادُ،

كأنها قِطَعُ القِمَاشِ يُقَلِّبُونَ قَدِيمها وَجَدِيدَها،

والمعجزاتُ هناكَ تُلْمَسُ باليَدَيْنْ

 

في القدس لو صافحتَ شيخاً أو لمستَ بنايةً

لَوَجَدْتَ منقوشاً على كَفَّيكَ نَصَّ قصيدَةٍ

يابْنَ الكرامِ أو اثْنَتَيْنْ

 

في القدس، رغمَ تتابعِ النَّكَباتِ،  ريحُ براءةٍ في الجوِّ، ريحُ طُفُولَةٍ،

فَتَرى الحمامَ يَطِيرُ يُعلِنُ دَوْلَةً في الريحِ بَيْنَ رَصَاصَتَيْنْ

 

في القدس تنتظمُ القبورُ، كأنهنَّ سطورُ تاريخِ المدينةِ والكتابُ ترابُها

الكل مرُّوا من هُنا

فالقدسُ تقبلُ من أتاها كافراً أو مؤمنا

 أُمرر بها واقرأ شواهدَها بكلِّ لغاتِ أهلِ الأرضِ

 فيها الزنجُ والإفرنجُ والقِفْجَاقُ والصِّقْلابُ والبُشْنَاقُ

والتاتارُ والأتراكُ، أهلُ الله والهلاك،  والفقراءُ والملاك، والفجارُ والنساكُ، 

فيها كلُّ من وطئَ الثَّرى

كانوا الهوامشَ في الكتابِ فأصبحوا نَصَّ المدينةِ قبلنا

يا كاتب التاريخِ ماذا جَدَّ فاستثنيتنا

يا شيخُ فلتُعِدِ الكتابةَ والقراءةَ مرةً أخرى، أراك لَحَنْتْ

 

العين تُغْمِضُ، ثمَّ تنظُرُ، سائقُ السيارةِ الصفراءِ، مالَ بنا شَمالاً نائياً عن بابها

والقدس صارت خلفنا

والعينُ تبصرُها بمرآةِ اليمينِ،

تَغَيَّرَتْ ألوانُها في الشمسِ، مِنْ قبلِ الغيابْ

إذ فاجَأَتْني بسمةٌ لم أدْرِ كيفَ تَسَلَّلَتْ للوَجْهِ

قالت لي وقد أَمْعَنْتُ ما أَمْعنْتْ

يا أيها الباكي وراءَ السورِ، أحمقُ أَنْتْ؟

أَجُنِنْتْ؟

لا تبكِ عينُكَ أيها المنسيُّ من متنِ الكتابْ

لا تبكِ عينُكَ أيها العَرَبِيُّ واعلمْ أنَّهُ

في القدسِ من في القدسِ لكنْ

لا أَرَى في القدسِ إلا أَنْتْ

Dark Age or Golden Age? I will let you decide

Your know Ben Laden, Abo Masab Alzargawy, Abo…. and Ben …. All what you hear about those names are terrorists and people who are your enemy and wants to kill you and fight your way of life.  Also, long time ago, the European called the Muslim civilization The Dar Ages. Well, let’s see what that means

The Dark Ages according to Wikipedia is a term referring to the perceived period of cultural and economic decline and disruption that took place in Western Europe following the decline of the Roman Empire. The label employs traditional light-versus-darkness imagery to contrast the “darkness” of the period with earlier and later periods of “light”. Originally, the term characterized the bulk of the Middle Ages as a period of intellectual darkness between the extinguishing of the light of Rome, and the Renaissance or rebirth from the 14th century onwards. This definition is still found in popular usage, but increased recognition of the accomplishments of the Middle Ages since the 19th century has led to the label being restricted in application. Today it is frequently applied only to the earlier part of the era, the Early Middle Ages. However, modern scholars who study the era tend to avoid the term altogether for its negative connotations, finding it misleading and inaccurate for any part of the Middle Ages.

The concept of a Dark Age originated with the Italian scholar Petrarch (Francesco Petrarca) in the 1330s, and was originally intended as a sweeping criticism of the character of Late Latin literature. Petrarch regarded the centuries since the fall of Rome as “dark” compared to the light of classical antiquity. Later historians expanded the term to refer to the transitional period between Roman times and the High Middle Ages, including not only the lack of Latin literature, but also a lack of contemporary written history, general demographic decline, limited building activity and material cultural achievements in general. Popular culture has further expanded on the term as a vehicle to depict the Middle Ages as a time of backwardness, extending its pejorative use and expanding its scope.

Source : http://en.wikipedia.org/wiki/Dark_Ages

Watch the vidoe below and let me know what you think!!!
[media id=37 width=600 height=450]

Also you can watch this documentery

Muslims are being “Randomly selected, kicked out of School, Harassed” Why???
All what I want from you is DO READ ABOUT ISLAM READ THE QURAN. DO NOT LISTEN TO WHAT PEOPLE SAY, JUST READ THE FOR YOURSELF AND WE WILL SEE WHAT IS IT ALL ABOUT.

Finally, here is the greeting of Muslim to all of you
Peace
سلام

هل لديك ام


أغرى امرؤ يوما غلاما جاهلا…. بنقوده كيما ينال به الوطر

قال ائتني بفؤاد أمك يا فتى …. ولك الدراهم والجواهر والدرر

فمضى وأغرز خنجرا في صدرها… والقلب أخرجه وعاد على الاثر

لكنه من فرط سرعته هوى …. فتدحرج القلب المعفر اذ عفر

ناداه قلب الام وهو معفر … ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر

فكأن هذا الصوت رغم حنوه… غضب السماء به على الولد انهمر

فاستل خنجره ليقتل نفسه… طعنا فيبقى عبرة لمن اعتبر

ناداه قلب الام كف يدا ولا … تذبح فؤادي مرتين على الاثر


[media id=36 width=580 height=480]

شهر القران اقبل

شهر القرآن أقبل

من خصائص شهر رمضان أن الله تبارك وتعالى أنزل فيه القرآن، قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ} [البقرة:185]، وهو دستور هذه الأمة، وهو الكتاب المبين، والصراط المستقيم، فيه وعد ووعيد وتخويف وتهديد، وهو الهدى لمن تمسك به واعتصم، وهو النور المبين، نور لمن عمل به، لمن أحل حلاله، وحرم حرامه، وهو الفاصل بين الحق والباطل، وهو الجد ليس بالهزل، فعلينا جميعاً معشر المسلمين العناية بكتاب الله تعالى قراءةً، وحفظاً، وتفسيراً، وتدبراً، وعملاً وتطبيقاً.

فماذا أعددنا من ترتيبات وتجهيزات لنتسابق نتلو الآيات ترتيلا ونتدبرها جملة وتفصيلا ؟؟؟

:: خصائص شهر رمضان ::

:: شهر القرآن حياة القلوب ::